Home Search
 

سياساتنا ومسؤولياتنا تجاه المجتمع

تعتمد استراتيجية المسؤولية الاجتماعية لدى مجموعة يوسف بن أحمد كانو على التزامها الراسخ بالأخلاقيات المهنية القويمة ودعم الاقتصادات الوطنية في جميع البلدان التي تعمل بها. وقد تبنت المجموعة العديد من مشاريع المسؤولية الاجتماعية الهامة في البحرين والإمارات والسعودية، بما يعزز جهود التنمية الاجتماعية والاقتصادية المستدامة في جميع أنحاء المنطقة من خلال المبادرات التعليمية والصحية والاجتماعية والوطنية الطموحة.

وتتعاون مجموعة يوسف بن أحمد كانو مع الهيئات الحكومية، وشركاء العمل، والمؤسسات غير الحكومية المعروفة بهدف تشجيع السلوكيات المسؤولة والتمسك بالأخلاقيات المهنية. وتقدم المجموعة دعمها للمؤسسات والفعاليات الخيرية من خلال الأنشطة الإنسانية، والدعم المالي، والدعم المعنوي عبر مؤسسة يوسف بن أحمد كانو الخيرية التي تم تأسيسها عام 2015 على يد السيد خالد محمد كانو، نائب رئيس مجلس إدارة المجموعة في الوقت الحالي.

مؤسسة يوسف بن أحمد كانو الخيرية

إن ما حققته المجموعة من نجاحات وإنجازات إنما يعززه التزام صارم بأفضل الأخلاقيات المهنية القويمة والخدمة المتميزة، فضلا عن تطبيق أفضل الممارسات والمعايير عالمية المستوى التي تعتبر من أهم الركائز الأساسية التي تقدم دفعة قوية للمجموعة للمضي قدماً نحو الأمام وتلبية احتياجات عملائنا في البحرين وجميع أنحاء العالم.

المسؤولية الاجتماعية ومحفظة الأعمال الخيرية

تحرص مجموعة يوسف بن أحمد كانو على البحث عن قطاعات المجتمع التي تكون بحاجة إلى المساعدة، بحيث تقدم الدعم المتواصل للجمعيات والفعاليات الخيرية من خلال الأنشطة الإنسانية والدعم المالي للمؤسسات والجمعيات المرخصة في جميع أنحاء المنطقة.

جائزة يوسف بن أحمد كانو

في عام 1989، قامت المجموعة برئاسة رئيس مجلس الإدارة آنذاك المغفور له أحمد بن علي كانو بطرح جائزة تخليداً لذكرى مؤسس المجموعة يوسف بن أحمد كانو، وذلك لتشجيع المعرفة والعلوم. تبلغ قيمة الجائزة 6 ملايين دولار ويديرها مجلس أمناء وتحظى باعتماد صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس وزراء مملكة البحرين الموقر. وتهدف الجائزة إلى إيجاد الحافز للأعمال الفردية أو الجماعية المتميزة التي تساهم في إحداث إضافة نوعية في المعرفة الإنسانية وتكريم العلماء والمبدعين في العالم العربي.

JOIN OUR NEWSLETTER

Get news straight to your inbox